إنَّ انسداد الاوعية الدموية في الساق  المعروف باسم انسداد الشرايين الطرفية في القدم من أشهر مشكلات الأوعية الدموية التي تُسبب آلام القدمين أثناء الوقوف والحركة، فما هي أسباب انسداد شرايين الساق؟ وكيف يمكن ملاحظة تلك المشكلة؟ وهل يوجد علاج فعال؟ إليك التفاصيل.

 

أسباب انسداد الاوعية الدموية في الساق

يُصاب الأشخاص بمشكلة انسداد الاوعية الدموية في الساق لوجود واحد من الأسباب الآتية:

  • تصلب الشرايين ، وهو تراكم رواسب الدهون داخل الشرايين، ما يمنع تدفق الدم عبر الأوعية الدموية الموجودة في القدم.
  • الجلطات الدموية ، فالجلطات تسد الوعاء الدموي وتمنع الدم من السريان.
  • التهاب الأوعية الدموية ، فالالتهاب يؤدي إلى زيادة سُمك جدار الأوعية الدموية، وبالتالي يضيق  قُطر الأوعية ويُصبح الدم غير قادر على التدفق بكفاءة داخل الوعاء الدموي المصاب.

إنَّ انسداد الاوعية الدموية في الساق لأي سببٍ من الأسباب المذكورة أعلاه يؤدي إلى ضعف الدورة الدموية في الساق، أي خفض كفاءة الإمداد الدموي إلى الأطراف، وربما ينقطع الإمداد الدموي في حالات الانسداد الكامل للأوعية الدموية.

الفئات المعرضة للإصابة بمشكلة انسداد شرايين الساق

ذكرنا أن من أبرز أسباب انسداد الأوعية الدموية في الساقين تصلب الشرايين وتكوُّن الجلطات.. الآن نتساءل: هل يوجد عوامل خطر بعينها تُزيد من احتمالية الإصابة بانسداد شرايين القدم؟ الإجابة هي نعم، وتتضمن تلك العوامل:

  • زيادة مستوى الكوليسترول في الدم.
  • مرض السكري، فهو من أشهر الأمراض التي تؤثر سلبًا على صحة الأوعية الدموية والأعصاب الطرفية.
  • أمراض القلب والشرايين.
  • انخفاض سيولة الدم.
  • فرط التدخين، فالنيكوتين يؤذي الأوعية الدموية.

أعراض انسداد الاوعية الدموية في القدم

ينبغي للمريض التوجه إلى دكتور اوعية دموية متخصص في حال شعوره بأحد أعراض انسداد الاوعية الدموية في الساق، وتشمل تلك الأعراض:

  • آلام الساقين، والتي تزداد عند الوقوف أو مع المشي لمسافات طويلة.
  • العَرَج أثناء المشي وعدم القدرة على تحميل الوزن على القدم ذات الشرايين المسدودة.
  • لمعان الجلد حول منطقة الأوعية الدموية المسدودة.
  • تساقط شعر الجلد الموجود حول الوعاء الدموي المسدود.
  • ضمور (ضعف) عضلة الساق نتيجةً لعدم استخدامها أو التحميل عليها.
  • الإحساس بخدر في الساق.
  • انخفاض درجة حرارة الساق (برودة الساق) كنتيجة طبيعية لضعف الإمداد الدموي الوارد إليها.

علاج انسداد الأوعية الدموية في الساق

تهدف استراتيجية علاج انسداد الاوعية الدموية في الساق إلى:

  • الحد من آلام الساق.
  • تحسين كفاءة الدورة الدموية الطرفية.
  • منع تطور المرض والوقاية من المضاعفات المشتملة على قُرح القدمين والغرغرينا التي قد تؤدي إلى البتر الجزئي أو الكلي.

يُصنف الأطباء الطرق العلاجية المتاحة لحل مشكلة انسداد الأوعية الدموية الطرفية إلى الأساليب التالية:

  • العلاج بالأدوية مع تحسين أسلوب الحياة

يصف الطبيب بعض الأدوية للتحكم في عوامل الخطر المرتبطة بانسداد شرايين القدم، مثل: أدوية خفض ضغط الدم، وأدوية خفض الكوليسترول، بالإضافة إلى أدوية علاج السكري، والأدوية المضادة للجلطات.

أمَّا عن أسلوب الحياة، فيتحتَّم على المريض اتباع نظام حياة صحي بتناول أكلات غنية بالعناصر الغذائية المفيدة، وممارسة الرياضة، والابتعاد عن التدخين.

  • التدخل الجراحي المحدود بالقسطرة

في هذا الأسلوب من العلاج، يُدخل الطبيب قسطرة مُخصصة إلى الوعاء الدموي المسدود -تحت تأثير المخدر الموضعي- بهدف توسيعه مُسترشدًا بأحد أنواع الأشعة التصويرية لتنفيذ الآتي: 

  • إدخال بالون ثم تعبئته بالهواء لتوسيع الوعاء الدموي المسدود.
  • تركيب شبكة معدنية «دعامة» للحفاظ على الوعاء مفتوحًا ومنع الانسداد مستقبلًا.

تُساعد الخطوات السابقة على تحسين تدفق الدم إلى الاوعية الدموية في الساق وتعافي المريض تمامًا بإذن الله.

نصيحة مُفيدة لصِحَتك..

شُرب كمية مناسبة من المياه (2 لتر تقريبًا) يوميًا يُساعد على تحسين كفاءة الدورة الدموية الطرفية، والوقاية من أمراض الأوعية الدموية التي تتضمن دوالي الساقين.

اقرأ أيضًا: تعرف على أهم المعلومات عن علاج دوالي الساقين.