غرغرينا القدم السكري هي أكبر مخاوف مريض السكر، فهي من مضاعفات مرض السكر الخطيرة التي قد تؤدي إلى بتر أحد الأطراف. ما هي اعراض غرغرينا القدم السكري؟ وما هي كيفية علاجها؟

ما هي غرغرينا القدم السكري؟

غرغرينا القدم السكري هي موت أنسجة القدم نتيجة ضعف أو وقف الإمداد الدموي لها، وغالباً ما تُصيب أصابع القدمين. 

وبخلاف غرغرينا القدم السكري، قد يصاب أي نسيج في الجسم بالغرغرينا على حسب نوع الغرغرينا، وتشمل أنواعها التالي:

  • الغرغرينة الخارجية، مثل الغرغرينا الجافة والرطبة.
  • الغرغرينا الداخلية، والتي تصيب أعضاء الجسم الداخلية مثل المرارة.

أسباب غرغرينا القدم السكري

يؤثر مرض السكري بصفة عامة على الأعصاب والأوعية الدموية، فإذا كنت مصاباً بمرض السكري، وأهملت العلاج ولم تتبع النظام الغذائي المخصص لمرضى السكر، فأنت حتماً عرضة للإصابة بالغرغرينا وظهور اعراض غرغرينا القدم السكري، وذلك للأسباب التالية:

  • تلف الأعصاب الطرفية المغذية للقدم، ينتج عن ذلك ضعف الإحساس في المنطقة وبالتالي تزداد فرص الإصابة بالجروح.
  • انسداد الأوعية الدموية، إذ يزيد مرض السكري من فرص تراكم الدهون على الجدران الداخلية للأوعية الدموية، الأمر الذي يتسبب في ضيقها وانسدادها، وبالتالي ضعف تدفق الدم للأنسجة وموتها، كما يتسبب ضعف الإمداد الدموي أيضاً في الحد من وصول الخلايا المناعية وعوامل التجلط للمنطقة المصابة، مما يضعف القدرة على مقاومة العدوى ويبطئ عملية التئام الجروح.

اعراض غرغرينا القدم السكري

إذا ظهرت عليك أي من الأعراض التالية يجب التوجه فوراً إلى طبيب متخصص في جراحات الأوعية الدموية والقدم السكري، مثل الدكتور محمد عبد الحميد -استشاري جراحات الأوعية الدموية-.

  • تغيّر لون الجلد، يتحول لون الجلد إلى اللون الباهت أو الأزرق أو الأرجواني أو الأحمر أو الأسود على حسب نوع الغرغرينا.
  • التورُّم.
  • تكون البثور.
  • فقد الإحساس في المنطقة.
  • خروج إفرازات ذات رائحة كريهة من الجرح أو القرحة.
  • الشعور ببرودة الجلد في المنطقة المصابة.

 

عوامل خطر الإصابة بالغرغرينا

بخلاف مرض السكري، فإن هناك عدة عوامل تزيد من فرص الإصابة بالغرغرينا، وتشمل التالي:

  • أمراض الأوعية الدموية، فقد يتسبب تصلب الشرايين أو تكون الجلطات في منع تدفق الدم إلى أحد أجزاء الجسم.
  • السمنة، قد تتسبب السمنة في الإصابة بأمراض الأوعية الدموية ومرض السكري، كما أنها تزيد من الضغط على الشرايين، وبالتالي ضعف الإمداد الدموي لأجزاء الجسم المختلفة.
  • ضعف المناعة، قد يصاب المريض بالغرغرينا نتيجة ضعف مناعة الجسم وضعف القدرة على مقاومة العدوى.
  • التدخين، وهو من أكبر عوامل خطر الإصابة بالغرغرينا.

علاج غرغرينا القدم السكري

إذا ظهرت عليك أحد اعراض غرغرينا القدم السكري فعليك التوجه إلى افضل دكتور لعلاج القدم السكري، وتشمل طرق العلاج التالي:

  • علاج الغرغرينا بدون بتر

يتم علاج الغرغرينا بدون بتر في الحالات البسيطة منها، والتي لم تنتشر في كامل العضو، وذلك عن طريق التالي:

  • استئصال الأنسجة الميتة لمنع انتشار العدوى، إذ إن الأنسجة الميتة هي بيئة خصبة لنمو البكتيريا.
  • تناول المضادات الحيوية والمسكنات للقضاء تماماً على البكتيريا والحد من الألم.
  • العلاج بالأكسجين عالي الضغط.
  • جراحات الأوعية الدموية، لتسليك الأوعية الدموي ومنع انسدادها مرة أخرى.
  • علاج الغرغرينا بالبتر

في الحالات المتقدمة من الغرغرينا مع موت أجزاء كبيرة من أنسجة القدم يلجأ الطبيب إلى بتر النسيج الميت بالكامل للحد من انتشار البكتيريا وموت المزيد من الأنسجة.

يعد الدكتور محمد عبد الحميد -استشاري جراحات الأوعية الدموية- افضل دكتور لعلاج القدم السكري في مصر، يمكنك حجز موعدك من خلال الموقع.