تتواجد الشرايين في أجزاء الجسم المختلفة لتنقل الدم المُحمل بالأكسجين إلى جميع الأنسجة والأعضاء لتستمر في عملياتها الحيوية وقد تسبب ظهور اعراض تصلب الشرايين في الرقبة فى توقف ذلك،

لذلك فالشرايين هي أهم الأجزاء المكونة للجسم، ومن تلك الشرايين الشرايين السباتية والشرايين الفقرية التي تصل الدم المحمل بالأكسجين من الرئتين وتمر بالرقبة، ثم تصل إلى الدماغ متفرعة إلى شبكة كاملة توصل الدم إلى الأجزاء الأمامية والخلفية منه.

لذا تتميز الشرايين الموجودة بالرقبة بأهميتها الخاصة في حياة الإنسان، ولكن ما الذي يحدث إذا أصيبت تلك الشرايين بالتجلطات المختلفة؟ وما الأعراض التي قد تظهر على المريض وتدل على الإصابة بها؟ في المقال التالي سنتعرف على أهم علامات تصلب الشرايين في الرقبة أو ما تعرف بالشرايين السباتية.

أعراض تصلب الشرايين في الرقبة

غالباً ما تكون اعراض تصلب الشرايين في الرقبة أعراضا مفاجئة لا تظهر بشكل تدريجي كغيرها من أعراض الأمراض الأخرى، وتتضمن ما يلي:

  1. صعوبة مفاجئة في النطق.
  2. فقدان القدرة على توازن الجسم.
  3. الشعور بالتنميل والثقل في الدماغ.
  4. تشوش الرؤية المفاجئ في عين واحدة أو كلتا العينان.
  5. الشعور بالتنميل في جزء من أجزاء الجسم كالساق أو جانب من الوجه.

وتُعرف اعراض تصلب شرايين الرقبة بـ السكتة الدماغية الصغرى، والتي تحدث بسبب عدم تدفق الدم بالقدر الكافي إلى أجزاء الدماغ لعدة دقائق،

وتكمن خطورتها فيما إذ لم يتم اللحاق بالمريض، وقتئذ يمكن أن تتفاقم الحالة إلى السكتة الدماغية الكبري، والتي يعقبها الوفاة في العديد من الحالات.

هذه العلامات شديدة الخطورة تحتاج إلى التدخل السريع من قبل الأشخاص المحيطين بالمصاب لمساعدته في تجاوزها والذهاب به إلى أقرب مستشفى طوارئ لإنقاذ حياته.

اسباب تصلب شرايين الرقبة

تحدث حالة تصلب شرايين الرقبة لسبب رئيسي، وهو ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم وتراكم طبقات من المواد الدهنية في الجدار الداخلي من الوعاء الدموي، مسببة انسداده بشكل تدريجي.

قد يحدث اعراض تصلب الشرايين والانسداد داخل شرايين الرقبة نفسها أو تحدث في إحدي الشرايين التاجية، وتبدأ في الانتقال إلى شرايين الرقبة مع تدفق الدم وتتراكم به.

كيفية علاج تصلب شرايين الرقبة؟

بعد تشخيص الحالة من قبل الطبيب المختص تبدأ مرحلة علاج تصلب شرايين العنق والتي تختلف من حالة لأخرى.

بعض الحالات يتم علاجها بالأدوية الطبية مثل أدوية السيولة المختلفة كالهيبارين وغيره مع المحافظة على نمط حياة خاص يتجنب فيه المريض بعض العادات السلبية التي تزيد مرض تصلب شرايين في الرقبة، واكتساب عادات أخرى إيجابية، مثل:

  1. الابتعاد عن التدخين.
  2. تجنب الأطعمة التي تحتوي على قدر عال من الدهون المشبعة.
  3. البدء في نظام صحي يتميز بممارسة الرياضة باستمرار والحفاظ على الوزن.
  4. الإكثار من تناول الخضراوات والفاكهة التي تحتوي على قدر عالي من الفيتامينات الهامة لصحة القلب والشرايين.

بعض الحالات الأخري تكون أشد خطورة وقد لا تُجدي معها الأدوية الطبية نفعاً، وتحتاج إلى التدخل الجراحي في علاج تصلب شرايين الرقبة والتخلص من الانسداد.

في عيادات دكتور عبد الحميد مصطفى استشارى أمراض القلب و علاج الشرايين التاجية بالبالون والدعامات نهتم بتوفير أفضل الوسائل الطبية لتشخيص حالة الشرايين بدقة والتخلص من اعراض تصلب الشرايين في الرقبة بأمان وتجنب أي مضاعفات تهدد حياة المريض.

معلومات اخرى قد تهمك

اعراض ضيق الشريان الاورطي

علامات التهاب الاوعية الدموية

اعراض انسداد الشرايين الطرفية